استرجاع كلمة المرور طلب كود تفعيل العضوية تفعيل العضوية قوانين المنتدى
العودة   MaSTeR GYM نادي كمال الاجسام , بناء الاجسام > عام > النادي العام > النادي الاسلامي

التسجيل السريع مُتاح
عزيزي الزائر . وفي حال رغبتم بالإنضمام إلى أسرتنا في المنتدى ينبغي عليكم ،التسجيل!

اسم المستخدم: كلمة المرور: تأكيد كلمة المرور: البريد الالكتروني: تأكيد البريد:
موافق على شروط المنتدى 


الإستعداد لرمضان

نادي خاص بكل ما يتعلق بديننا الاسلام من خطب ومحاضرات واناشيد وصور اسلامية وغير ذلك .



Like Tree2Likes
  • 2 Post By باسل الشافعى

  انشر الموضوع
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-15-2012, 09:32 PM   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
::. ريـاضـي نـشـيط .::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية باسل الشافعى


البيانات
التسجيل: Jun 2012
العضوية: 4001
المشاركات: 55 [+]
بمعدل : 0.02 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
باسل الشافعى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : النادي الاسلامي

اغلفة فيس بوك

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة الإستعداد لرمضان
الإستعداد لرمضان
""الإستعداد لرمضان ""



ما أسرع انطواء الليالي والأيام ، وما أشد انصرام الشهور والأعوام ، تمر مواكب العمر وتتسارع خطى الزمان ، وكأنه لم يكن بين رمضان الذي نستقبل إلا كما عشية أوضحاها ترحل الأيام وترحل بعدها الأعمار : إنا لنفرح بالأيام نقطعها وكل يوم مضى يدني من الأجل




أطل شهر الطاعات وموسم البركات وهلال الرحمات . قال صلى الله عليه و سلم : " إذا كان أول ليلة من رمضان صفدت الشياطين مردة الجن، وغلّقت أبواب النار فلم يفتح منها باب، وينادي مناد: يا باغي الخير أقبل، ويا باغي الشر أقصر، ولله عتقاء من النار وذلك في كل ليلة ".


رمضان الذي هو مدرسة التقوى وجائزته التقوى وثوابه المغفرة وخاتمته العتق من النار .


هو رمضان النصر والفتح والتهجد .
رمضان الصيام : صيام الأسماع والأبصار والألسن .
صيام الخشوع والتراويح والصدقة والإحسان.
أما حال كثير من أبناء الأمة اليوم في رمضان فحال يسبب الرثاء ويهيج على البكاء. غَرَق في الشهوات وتضييع للصلوات، وإزجاء للأوقات وسهر على الملهيات وعكوف أمام القنوات .


فمما الذي تغير في حياة هؤلاء في رمضان .
قليلون هم الذين عقدوا العزم على اغتنام نهاره ولياليه بالطاعات والقربات والبعد عن المحرمات ، فعمروا المساجد ما بين راكع وساجد وذاكر وعابد ، خلت منهم الأسواق والطرقات وهجروا اللقاءات والجلسات وتفرغوا لعبادة رب الأرض والسماوات ، فهؤلاء بقية السلف وخيرة الخلف.
نستقبل رمضان في صحة وحرية ورزق .
الأمن في أوطاننا والأسواق ملأى والأرزاق تترى والأهل والأحبة يلتقون يفطرون ويتسحرون .
ويؤلمنا حال الفقراء والمساكين والاسرى والخائفين و المشردين وما أكثرهم في غزة والعراق وأفغانستان والصومال وغيرها .


فلنحمد الله على نعمة الأمن والاستقرار ولنعتبر من احوال المسلمين في بقاع شتى .


أقبل رمضان يسألنا عن الذي دهان وغيرنا .
وما فتئ الزمان يدور حتى مضى بالمجدقوم آخرونا
وأصبح لا يرى في الركب قومي وقد كانوا أئمة سنينا
وآلمني وآلم كل حر سؤال الدهر أين المسلمونا؟
في رمضان يجتمع الصوم والقرآن، فتدرك الصائم القائم شفاعتان، يشفع له القرآن لقيامه، ويشفع له الصيام لصيامه، قال صلى الله عليه و سلم :" الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم القيامة، يقول الصيام: أي رب منعته الطعام والشهوات بالنهار فشفعني فيه، ويقول القرآن: رب منعته النوم بالليل فشفعني فيه فيشفعان ". رواه الإمام أحمد.


أهلَّ شهر القرآن ، كما في الحديث الصحيح الذي رواه أحمد والطبراني في معجمه الكبير عن واثلة بن الأسقع رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " أُنزلت صحف إبراهيم أول ليلة من شهر رمضان، وأُنزلت التوراة لِسِتٍ مضت من رمضان، وأُنزل الإنجيل لثلاث عشرة مضت من رمضان، وأُنزل الزبور لثمان عشرة خلت من رمضان، وأُنزل القرآن لأربع وعشرين خلت من رمضان ".
وكان للسلف رحمهم الله اجتهاد عجيب في قراءة القرآن في رمضان.



فكان الزهري إذا دخل رمضان يقول: إنما هو قراءة القرآن وإطعام الطعام.وقال ابن الحكم: كان مالك إذا دخل رمضان يفر من قراءة الحديث ومجالسة أهل العلم ويتفرغ للقرآن .
وقال عبد الرزاق: كان سفيان الثوري إذا دخل رمضان جعل جل عبادته قراءة القرآن. وكان قتادة يختم القرآن في كل سبع ليال مرة، فإذا جاء رمضان ختم في كل ثلاث ليال مرة. وأما الذي يختم القرآن في ركعة فلا يحصون لكثرتهم فمن المتقدمين عثمان بن عفان، وتميم الداري، وسعيد بن جبير .
وهنا مسألة : هل تجوز قراءة القرآن في أقل من ثلاث ؟. كما في حديث ابن عمر رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه و سلم : "ما فقه القرآن من قرأه في أقـل من ثـلاث".قال ابن رجب: إنما ورد النهي عن قراءة القرآن في أقل من ثلاث على المداومة على ذلك، فأما في الأوقات المفضلة كشهر رمضان، خصوصاً في الليالي التي يطلب فيها ليلة القدر أو الأماكن المفضلة كمكة لمن دخلها من غير أهلها فيستحب الإكثار فيها من تلاوة القرآن اغتناماً للزمان والمكان.


أمة الإسلام : إن الغاية الكبرى من الصيام هي تقوى الله تعالى { يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون} . ومن لم يحقق تقوى الله في صيامه خاب وخسر ولم يكن له من صيامه إلا الجوع والتعب ومن قيامه إلا المشقة والنصب . قال صلى الله عليه و سلم : " من لم يدع قول الزور والعمل به والجهل فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه ". قال بعض السلف: "أهون الصيام: ترك الطعام والشراب"، وقال جابررضي الله عنه : " إذا صمت فليصم سمعك وبصرك ولسانك عن الكذب والمحارم, ودع أذى جارك، وليكن عليك وقار وسكينة يوم صومك، ولا تجعل يوم صومك، ويوم فطرك سواء".


إذا لم يكن في السمع مني تصـاون
وفي بصري غض وفي منطقي صمت
فحظي إذاً من صومي الجوع والظمأ
فـإن قلت إني صمت يوماً فما صمت


عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله : " إذا كان يوم صوم أحدكم، فلا يرفث ولا يصخب فإن سابه أحد أو قاتله فليقل: إني صائم". متفق عليه.
هل حقق التقوى من دخل عليه رمضان وودعه وصلاته مضيعة ومنكراته مستمرة ؟. وهل حقق التقوى من لا زال يأكل الربا ويقع في الزنى ، وسهر الليل على صور الكاسيات العاريات المائلات المميلات: وهل حقق التقوى من صام عن الطعام وشبع من الغيبة في الأعراض.


وصح عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه صَعِد المنبر فقال: " آمين، آمين، آمين " فسئل عن ذلك، فقال: " إن جبريل أتاني، فقال: خاب وخسر من أدرك أبويه فلم يدخلاه الجنة فمات، فدخل النار، قل: آمين، قلت: آمين، قال: ومن أدرك رمضان، فلم يغفر له فمات، فدخل النار، قل: آمين، قلت: آمين، قال: ومن ذكرت عنده، فلم يصل عليك فمات، فدخل النار، قل: آمين، قلت: آمين ".
يا ذا الذي ما كفاه الذنب في رجب حتى عصى ربه في شهر شعبان
لقد أظلك شهـر الصـوم بعدهمـا فلا تصيره أيضاً شهر عصيـان


واتل القرآن وسبح فيـه مجتهــداً فإنـه شهـر تسبيـح وقــرآن
حذار من اليأس والقنوط فإنه سلاح إبليس يسلُّه على العاصي ليغرق في عصيانه، فمهما قارف العبد من المعاصي والفجور، فإن التوبة تهدم ما قبلها، والإنابة تجب ما سلفها، فمن كان مبتلى بمعصية، فرمضان موسم التوبة والإنابة : الشياطين مصفّدة، والنفس منكسرة، والله تعالى ينادي { قُلْ يٰعِبَادِىَ ٱلَّذِينَ أَسْرَفُواْ عَلَىٰ أَنفُسِهِمْ لاَ تَقْنَطُواْ مِن رَّحْمَةِ ٱللَّهِ إِنَّ ٱللَّهَ يَغْفِرُ ٱلذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ ٱلْغَفُورُ ٱلرَّحِيمُ} . ويقول في الحديث القدسي: " يا ابن آدم، إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان منك ولا أبالي، يا ابن آدم، لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك، يا ابن آدم، لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئاً لأتيتك بقرابها مغفرة ". رواه الترمذي .


ورد في الأثر أن لقمان قال لابنه: " يا بني، عوّد لسانك: اللهم اغفر لي، فإن لله ساعات لا يردّ فيها سائلاً ". إن رمضان هو موسم قوافل التائبين ، فكن أحدهم.


كل الذنوب فإن الله يغفرها إن شيَّع المرء إخلاصُ وإيمانُ
وكل كسر فإن الله يجبُره وما لكسر قناة الدين جُبــرانُ
يقول صلى الله عليه و سلم : " الصيام جنة، فإذا كان يوم صيام أحدكم فلا يرفث ولا يسخب، فإن سابَّه أحدٌ أو قاتله فليقل: إني صائم إني صائم". أخرجه الشيخان .
أيها المسلمون : الصدقة من أعظم أبواب البر, قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : "والصدقة برهان"، فهي دليل على صدق إيمان العبد لأنه بالإنفاق يتغلب على طبيعة الشح المركوزة في النفوس كما قال تعالى { وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ ٱلْمُفْلِحُونَ } .


لقد حث صلى الله عليه و سلم على الإكثار من الصدقة فقال: " أيها الناس تصدقوا " وقال صلى الله عليه و سلم :" اتقوا النار ولو بشق تمرة" . ينفقها العبد بيمينه فلا تعلم شماله ، وصدقة السر تطفئ غضب الرب . قال صلى الله عليه و سلم : " صنائع المعروف تقي مصارع السوء وصدقة السر تطفئ غضب الرب, وصلة الرحم تزيد في العمر".
كان رسول الله صلى الله عليه و سلم أكرم الناس وأعظمهم جوداً وبذلاً وسخاءً وإنفاقاً، وكان يعطي عطاء من لا يخشى الفقر . عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ: (كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه و سلم أَجْوَدَ النَّاسِ وَكَانَ أَجْوَدُ مَا يَكُونُ فِي رَمَضَانَ، حِينَ يَلْقَاهُ جِبْرِيلُ، وَكَانَ يَلْقَاهُ فِي كُلِّ لَيْلَةٍ مِنْ رَمَضَانَ فَيُدَارِسُهُ الْقُرْآنَ، فَلَرَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه و سلم أَجْوَدُ بِالْخَيْرِ مِنْ الرِّيحِ الْمُرْسَلَةِ). رواه البخاري.
تعود بسط الكف حتى لو أنـه ثناها لقبض لم تجبه أنامــله
تراه إذا مـا جئتـه مــتهللا كأنك تعطيه الـذي أنت سائله
هو البحر من أي النواحي أتيته فلجته المعروف والجود ساحله
ولو لم يكن في كفه غير روحه لجاد بها فليتق الله ســـائله
ومن صور اغتنام رمضان إعانة الصائمين والقائمين والذاكرين على طاعة الله تعالى، فيستوجب المعين لهم مثل أجرهم: عَنْ زَيْدِ بْنِ خَالِدٍ الْجُهَنِيِّ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه و سلم : "مَنْ فَطَّرَ صَائِمًا كَانَ لَهُ مِثْلُ أَجْرِهِ غَيْرَ أَنَّهُ لَا يَنْقُصُ مِنْ أَجْرِ الصَّائِمِ شَيْئًا". الترمذي.


احرص على أن تجمع كل يوم بين الصوم والصدقة والتراويح فذلك أبلغ في تكفير الخطايا، كما في حديث معاذ رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : " أَلَا أَدُلُّكَ عَلَى أَبْوَابِ الْخَيْرِ، الصَّوْمُ جُنَّةٌ، وَالصَّدَقَةُ تُطْفِئُ الْخَطِيئَةَ كَمَا يُطْفِئُ الْمَاءُ النَّارَ، وَصَلَاةُ الرَّجُلِ مِنْ جَوْفِ اللَّيْلِ. قَالَ: ثُمَّ تَلَا تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَنْ الْمَضَاجِعِ ". رواه الترمذي.
- دعم الجمعيات الإسلامية في أنحاء العالم .


- تفطير الصائمين في البلاد الإسلامية ومواقع الأقليات عن طريق الجمعيات الموثوقة كالندوة العالمية وهيئة الإغاثة العالمية ورابطة العالم الإسلامي.


أمة الإٌسلام : إن للصّيام أحكام، منها أنّه يجِب على المسلم البالغِ العاقل، فلا يجب على الصّغير، لكن إن أطاقَه أُمِر به ليعتادَه، وينبغي التنبُّه للبلوغ المبكِّر خصوصًا عند الفتيات. أمّا المجنون والمعتوه فمرفوعٌ عنهما القلَم، فلا صيامَ ولا إطعامَ عنهما. ومِثل المجنونِ مَن أدركه خرفُ الكِبَر، فأصبح لا يدرِك شيئًا بسبَب الشيخوخة، فكذلك لا شيءَ عليه ولا على وليِّه، كما أنّ الصومَ لا يجِب على العاجِز عنه كالكبير والمَريض مرَضًا لا يُرجى زواله، فيفطران ويطعمان عن كلّ يوم مسكينًا، أمّا المريض مرضًا يُرجى زواله فيفطِر ثمّ يقضي إذا شفاه الله، وكذا المرأة الحاملُ إذا شقّ عليها الصّوم أو خافت على نفسِها أو على جنِينِها، ومثلُها المرضِع، فتفطران ثم تقضِيان بعد ذلك، وكذلك المسافر يجوز له الفطرُ ويقضي بعد ذلك.


ولا يجب الصّوم على الحائِض والنّفساء، ولا يصحّ منهما، فتفطران وتقضيَان بعدَ رمضان، وإن طهُرت قبلَ الفجر ولو بلحظةٍ صحّ صومها إذا نوَت ولو لم تغتسِل إلاّ بعد طلوعِ الفجر.


كما ينبغي للصّائم أن يتجنّب المفطراتِ التي تبطِل صومَه من طلوعِ الفجر إلى غروب الشّمس، وهي الأكل والشّربُ وما في معناهما كالإبَر المغذّية، أمّا ما ليس بمعنى الأكلِ والشّرب فلا يفطّر كقطرةِ العَين والأنف والأذن. ومَن أكل أو شرِب ناسيًا فليتمَّ صومَه ولا شيءَ عليه.
ومِن المفطّرات الجماعُ في نهار رمضان، فهو مفسدٌ للصّوم، وفيه الكفّارة المغلّظة مع التّوبة، ويجوزُ في اللّيل، كما يحرم إنزالُ المنيِّ اختيارًا في نهار رمضان بأيّ سببٍ كان، فإنّه مفسدٌ للصّوم، ويجِب فيه القضاءُ، أمّا القبلة المجرّدة من الشّهوة فلا شيءَ فيها، وأمّا الاحتلام مِن النّائم فلا يفسِد الصومَ، بل يغتسِل ويتمّ صومَه.


و لو جُرح الصائم أو خرَج دمه بالرّعاف ونحوه فلا شيء عليه، وصومُه صحيح.
ومِن المفطّرات أيضًا تعمُّد القيء، أمّا إن كان بغيرِ اختيارِه كأن غلبَته نفسُه فلا شيء عليه، وصومه صحيح.
وكلّ هذه المفطّرات لا تبطِل الصّيام إلاّ إذا فعلها عامداً عالمًا بها ذاكرًا لها.ويجوز للصّائم الاكتحالُ ومداواة الجروح والتبرُّد والتطيّب.









عرض البوم صور باسل الشافعى   رد مع اقتباس
قديم 06-15-2012, 09:56 PM   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
المدير الاداري- الادارة العليا للشبكة
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ابو حنين


البيانات
التسجيل: Nov 2011
العضوية: 3860
المشاركات: 1,364 [+]
بمعدل : 0.47 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ابو حنين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : باسل الشافعى المنتدى : النادي الاسلامي

اغلفة فيس بوك

تفطير الصائمين في البلاد الإسلامية ومواقع الأقليات عن طريق الجمعيات الموثوقة كالندوة العالمية وهيئة الإغاثة العالمية ورابطة العالم الإسلامي.
جزاك الله خيرا









عرض البوم صور ابو حنين   رد مع اقتباس
قديم 06-15-2012, 10:05 PM   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
::. بـــطــل إحــتـرافـي .::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية معاذ


البيانات
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 3970
المشاركات: 1,143 [+]
بمعدل : 0.42 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
معاذ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : باسل الشافعى المنتدى : النادي الاسلامي

اغلفة فيس بوك

بارك الله فيك وجزاك الله الجنه

افادة رائعه جداا يسلموو









عرض البوم صور معاذ   رد مع اقتباس
قديم 08-21-2012, 08:02 AM   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
::. بـــطــل إحــتـرافـي .::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية المحبه للاسلام


البيانات
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 3748
المشاركات: 233 [+]
بمعدل : 0.07 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
المحبه للاسلام غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : باسل الشافعى المنتدى : النادي الاسلامي

اغلفة فيس بوك

دائما متميز في الانتقاء
سلمت على روعه طرحك
نترقب المزيد من جديدك الرائع
دمت ودام لنا روعه مواضيعك

لكـ خالص احترامي









توقيع : المحبه للاسلام

يرجي عدم وضع روابط لمواقع اخري بداخل التوقيع


الادارة

عرض البوم صور المحبه للاسلام   رد مع اقتباس
قديم 08-24-2012, 06:10 AM   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف عام
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية السندباد اليمني


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 3237
المشاركات: 170 [+]
بمعدل : 0.05 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
السندباد اليمني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : باسل الشافعى المنتدى : النادي الاسلامي

اغلفة فيس بوك

رووووووووووووعه

طرح راقــي أنتقـــاء رائــــع

سلمت يمينك

في انتظـــار بشوق لجديدك









عرض البوم صور السندباد اليمني   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لرمضان, الإستعداد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:49 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO By Mohamed Mohtrf
جميع الحقوق محفوظة لـ MASTeR GYM

a.d - i.s.s.w